الخميس، نوفمبر 17، 2011

حجات من وجعي



نحن حينمآ نخاف من أن نحب شخصآ .. نكون في الوآقع احببناه بالفعل ..

لــ إحلام مستغانمي




***********************************







لا تطلب منى الكمال فأنا مجرد إنسان فإن كنت تحبنى بصدق ستتقبلنى فى جميع الأحوال




فهل للحب




أكثر من إحتمال ؟

بسمة فاروق




***********************************




بعض الألم يسلبنا حتى قدرتنا على تفريغه دموعاً !




**************************************

كلما اشتقت اليك وضعت يدي على قلبي لانه المكان الوحيد الذي اثق بوجودك داائما فيهـا وحينما اسمع دقاته اتأكد انـــك بخير لأنه لاينبض بدونك




*************************************




أليس جنوناً أن أنتظرك وأعرف سلفاً أنك لن تأتي ..


واسيني الاعرج




**************************************

آلإعتيـــااد على شخص مآ ..

وفقدآنه أمـر { صعب إستيعآبه } ..




*************************************







أخيرا ..........من قلبي أقول ...........بقلمي ......ليته كان أشجع من توقعاتها بدلا من أن يتركها ترحل يضمها







لأضلعه ضمة الموت فهو لا يدري ان بعده والموت سواء


الأربعاء، نوفمبر 16، 2011

فيديو كليب اغنية ع بالي حبيبي اليسا من روتانا نضال ولويل على بالي ح...

قراتها وشعرت بها



كنت في نظري




رجلاً شديد الجاذبية




فكان يكفيني..... أن أغمض عيني وأتخيل ملامحك






كي أتحول إلى أنثى  


••


لم أكن جبل الثلج الذي ظننت




... ولا دمية الخشب التي اعتقدت




ولا الجدران الصلبة التي لا تحركها عاطفة




ولا يزلزلها شوق ولا يقتلعها حب




لم أكن سوى امرأة متلهفة لرؤيتك خارج أسوار الحلم


امرأة كلما تخيلتك .. اقشعر جسدها هيبة ورهبه




ورددت باكية:


"اللهم اغنني معه بحلالك عن حرامك"• 

الثلاثاء، نوفمبر 15، 2011

بريق الحواف


وانكسرت حواف المرآة من لحظهِ
تمنعت عنه فانكسرت 
فهي لم تعهد طوال وجودها على ذات الجدار البارد أن يلحظها مثله 
فيخترق ببصره جوفها 
يتلمس وحدتها فوق الجدار 
يستشعر برودة المكان 
يتحسس بريقها بحواسه 
انكسرت الحواف التي لحظ بريقها 
فقد اعتادت أن تخفي بريقها عن العيون 
حينما قررت منذ سنوات طوال أن تصون ذياك البريق لمن يفهمه

لكنه عبث ببصره في جوانبها 
فانكسرت 
صال بجواده حولها وجال 
فانكسرت 
إشتمت أريج عطره 
فانكسرت 
عرفت أنه مجرد معجب بالبريق ........ولن يشاركها الجدار البارد والغرفة التي تئن 
لم يخطر بباله أنها ستنكسر كي تصون ما تبقى من زهو بها 

لكنها انكسرت ......................وهو رحل ..............والجدار البارد باق والغرفة دائما تئن